الأحد، 4 سبتمبر، 2011

القذّافي والجرذان

زعم كذباً أنّهم راجعوا أنفسهم
فأسقطوه في وحل المراجعات

كان يصول ويجول في السّاحات
فأصبح متخفّيًا يخشى المتابعات

ملِكُ الملوك وربٌّ بكتابه
به دستور وقانون وتشريعات

يسيحُ في الصحراء ويخطبُ ناصحاً
يصلّي بالفيلة والحمُر والزّرافات

أهلك الحرْث والنّسل باستخفافه
واستعمل فنّ البطشِ والمحرّمات

أسدٌ على شعبه وبطزطزاته
مع العدوّ حرباءٌ بالنظارات

في الأمم ثعلبٌ يجري ويركض
وفي القمم أفلام ومسرحيات

من زنقة إلى حُفرة جرذان
عليهم قصصٌ وأغانٍ وفكاهات

يطلب من أبناء شعبه القتال
وأبناؤه في الفنادق بالهوائيات

يتابعون الحرب على الأرائك
يُحيون اللّيل والنهار بالسّهرات

ألا تبّا لحاكم يظلم شعبه
يضربه بالصواريخ والدبّابات

يهينه ليلا ونهارا بألفاظ
كأنه مجنون يتمشّى بالمهلوسات

مصطلحاته علم في قاموس
ستُنشر في المواقع والمدوّنات

تُدرّس في كتب التاريخ
وتُلقى في المواعظ والتجمّعات

ما هكذا أيّها الحاكم تحصّن المدينة
بل بالعدل والرفق والخدمات

يُعزُّ من يشاءُ ويُذلُّ من يشاءُ بحكمه
فلا راد لقضائه ولا معقّب ولا تأجيلات

نور الدين خبابه
4 سبتمبر 2011

0 التعليقات:

إرسال تعليق

((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت))