السبت، 19 نوفمبر 2011

خربشات فايسبوكية :الجزء الاول


أُلقوا بالانتفاضة إلى الإنترنت يحتضنها الشعب...

يجب التفريق بين الانتقاد وبين الاقصاء...

هناك من يمشي معك في الصفّ الأول من الخونة والعملاء واللّصوص والملطخة أيديهم بالدماء ...

ليس لأنه يحبّك ولا ليدافع عنك كما يعتقد المعاقون فكريا وحضاريا ...

بل ليسيء إلى سمعتك ويستغلك من حيث لاتدري...
الثورة خطّط لها البشير الابراهيمي وابن باديس ...وخاضها العربي بن مهيدي وعميروش ...واستفاد  منها بوتلفيقة وخليدة تومي...
يجب التفريق بين حماية أي مشروع من الحرامية والانتهازيين...وبين الاحتكار له ،خدمة لمآرب شخصية أو فئوية ...

من حضر اعدام محمد شعباني هو نفسه من حضر اعدام محمد بوضياف...
أسّس جمعية ودافع عن الجهوية كي تصبح وزيرا للثقافة  وبعدها افعل ماشئت...
سينطق الأبكم يزيد زرهوني قريبا ...

الانتخابات على طريقة عثمان عريوات...

حصّن مدينتك بالمخابرات ...

سيدي الرايس، ماخصّنا والو ...

 مافيش مصالحة بدون مصارحة ...

الحمد لله الذي عرّفني بالإسلام قبل أن أعرف المتاجرين به ...

أكتبوا التاريخ من سعدي وادرسوا شروط النهضة من سعدان ...
التبرّك في ديسمبر ببابا نوال وحرق الغابات في جويلية الاستقلال ...

تعلّموا كرة القدم ولو في مصر...

صوموا لرؤية الحكام وأفطروا كذلك...
ديمقراطيون لا يقبلون بالإرادة الشعبية ...

انتقد الشكارة وعندما تصل الى قبة البرلمان  دير فيها دوّارة ...

أسرق وانصب واقتل ...واخرج للخارج والعبها معارض...
إمّا أن نحكمكم ونستغلّكم  وإمّا  نحتلّكم ونبيدكم  ...

شيخ  واعظ و مرفّه  ،لاهو حاج ولا هو متزوج ...
فوق أريكة متكسل ،الفستق والشاي أمامه ،وعلى فضائية  يبيع في الاحلام للشعب ...

  في مصر ترقص وفي الجزائر تتظاهر بالحجاب ...

  سبّ الجنرالات ودار بسبّهم تجارة ولما ماتوا علّق لهم وسام ...

زنديق ويدعي في الناس للإسلام ..

مجرم ويوزّع في شهادات البراءة ...

أدار الانقلاب و حالة الطوارئ ويدرّس للناس في ثقافة الديمقراطية...

يعارض في حلف الناتو ويدعم مع حلف القاطو

نورالدين خبابه

1 التعليقات:

إرسال تعليق

((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت))