الثلاثاء، 17 يناير، 2012

توقيف مراد دهينة في فرنسا بطلب من النظام الجزائري



بيان صحفي

تمّ ظهر هذا اليوم توقيف الدكتور مراد دهينة، العضو المؤسس لحركة رشاد، في مطار أورلي في باريس وكان متوجّها إلى جنيف. مراد دهينة الذي يُعتبر من المقاومين الأوائل للنظام الانقلابي في الجزائر وهو أب لستة أطفال، كان قد حضر جلسة للمجلس التنفيذي لحركة رشاد في باريس.
وحسب المعلومات التي وصلتنا فإنّ هذا التوقيف جاء بطلب من النظام الجزائري، تقدّم به رسميًا وزير الخارجية مراد مدلسي الذي زار مؤخّرًا باريس واستُنطق من طرف برلمانيين فرنسيين.
وللتذكير فإنّ حركة رشاد نظّمت في 11 يناير 2012 مظاهرة أمام سفارة الجزائر في باريس، ندّد خلالها أعضاء وأنصار الحركة بالدكتاتورية العسكرية وبفساد النظام الجزائري.
إنّ حركة رشاد تستنكر هذا التوقيف ذي الطابع السياسي وتطالب السلطات الفرنسية بالإطلاق الفوري لسراح مناضل يسعى بالطرق اللاعنفية لإرساء الحرية والديمقراطية ودولة القانون في الجزائر.

أمانة حركة رشاد
16 يناير 2012



1 التعليقات:

  • اين هي سيدة فرنسا عندما تتئمر مع النضام المجرم فى الجزائر على ابنئه الشرفاء و اين هي طمقرطيتهم ولله لا ادري ما اقول هدا ضلم
    وجزاكم الله خير وعلينا با الدعاء اللهم اطلق سرحه

    19 يناير، 2012 1:18 ص

إرسال تعليق

((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت))