الأربعاء، 16 مايو 2012

وفاق سطيف يتوّج باللّقب وجمعية الخروب ثالث النازلين




الجولة الـ29 ما قبل الأخيرة لرابطة الاحتراف الأولى
وفاق سطيف يتوّج باللّقب وجمعية الخروب ثالث النازلين
16-05-2012 سطيف: زهير شارف

توّج وفاق سطيف رسميا بلقب البطولة هذا الموسم، وهو ثاني لقب له بعد تتويجه بكأس الجزائر، يوم أول ماي، بينما نزلت جمعية الخروب رسميا إلى الرابطة المحترفة الثانية بعد سقوطها من جديد بأرضها أمام مولودية العلمة. وأصبح فريق شبيبة بجاية في مركز الوصافة، وهو قريب من انتزاع مشاركة في رابطة أبطال إفريقيا على حساب اتحاد الجزائر الذي خسر رهانا جديدا حين واجه أولمبي الشلف.

وفاق سطيف 4 ـ شباب قسنطينة 2
الوفاق بطلا للجزائر بعد تتويجه بالكأس

تمكن، عشية أمس، وفاق سطيف من الفوز على ضيفه شباب قسنطينة برباعية مقابل هدفين، توّج بها نفسه بطلا للجزائر قبل نهاية البطولة بجولة واحدة.
بداية المقابلة لاحظنا تسرعا للمحليين في إنهاء هجماتهم، كما وقع اللاعبون في فخ السهولة وضيّعوا على إثرها بعض الفرص، والبداية كانت في الدقيقة 13 بعد فتحة بن موسى نحو رأس ناجي الذي مرت كرته جانبية عن مرمى الحارس ضيف، ثم في الدقيقة 17 عن طريق جابو الذي خرج وجها لوجه مع الحارس القسنطيني، لكن هذا الأخير يفوّت على الوفاق فتح باب التسجيل. وعلى عكس مجريات اللعب يتمكن الزوار من فتح باب التسجيل عن طريق دحمان في الدقيقة 34 برأسية خادع بها الحارس بن حمو. تضييع المحليين للفرص تواصل، ففي الدقيقة 38 زعبوب يفتح ورأسية حشود يخرجها أحد مدافعي الشباب من خط المرمى، تلتها فرصة أخرى في الدقيقة 45 بعد مخالفة مباشرة نفذها بن موسى أخرجها الحارس ضيف ببراعة.
في الشوط الثاني شهدنا عودة قوية للوفاق كللت بتعديل النتيجة عن طريق رأسية جحنيط في الدقيقة ,51 ثم يتمكن المحليون من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 62 عن طريق ضربة جزاء بعد لمس المدافع جيلالي للكرة بيدة كلفته الطرد، حيث تولى بن موسى تنفيذ الضربة بنجاح.
وفي الدقيقة 70 جابو ينطلق من وسط الميدان ويوجه قذفة أرضية خادع بها الحارس ضيف مضيفا الهدف الثالث، ليتعرض بعدها مباشرة للطرد إثر نزعه للقميص. وفي الدقيقة 83 سيريل يراوغ المدافع مكاوي ويوجه قذفة قوية أضاف بها الهدف الرابع، قبل أن يتمكن بوفرة من جانب الزوار من تقليص النتيجة في الدقيقة .90

تصريحات
 آلان غيغر (مدرب الفريق)
 ''شيء جميل أن تحتفل بلقب البطولة بعد كأس الجمهورية، نحن نستحق هذا اللقب لأننا أدينا موسما كبيرا، واللاعبون والطاقم الفني والمسيّرون تعبوا كثيرا من أجله، وليس أمرا بسيطا أن تحقق ثنائية بعد 44 سنة من أول ثنائية للوفاق، وأنا سعيد بهذا الإنجاز''.

 حسان حمّار (رئيس الفريق)
 ''لقب البطولة حققناه بعرقنا، وليس من حق أي كان التشكيك في تتويجنا، بما فيهما فريقا شبيبة بجاية واتحاد العاصمة، الكل يعرف بأن الوفاق يلعب كرة نظيفة ويحترم أخلاقيات اللعبة، وأنا أؤكد من هنا أنني مستقيل من رئاسة النادي مباشرة، بعد نهاية مباراة اتحاد العاصمة القادمة، ومن يستطيع تقديم الأفضل للفريق فليتقدم''.

 بلقايد فاروق (قائد الفريق)
 ''سعيد خاصة بالثنائية لتبقى ذكرى كبيرة عند كل لاعب، لأن سجل اللاعبين قليل ما تجد فيه هذا النوع من التتويجات التي لا تقدر بأموال الدنيا، فعندما تعتزل يبقى الرياضيون والأنصار يتذكرونك بمثل هذه الألقاب''.
سطيف: زهير شارف

الأنصار قضوا ليلة بيضاء
أبناء ''عين الفوارة'' يتوجون بثاني ثنائية في تاريخهم

 توّج، أمس، وفاق سطيف بثاني ثنائية له في تاريخه، بعد الثنائية الأولى المحققة في موسم (67/68)، حيث خدمت هزيمة اتحاد العاصمة في ملعب ''بومزراق'' بالشلف مصالح السطايفية الذين حققوا لقب البطولة قبل الأوان، وبعد أيام فقط من تتويجهم بكأس الجمهورية على حساب شباب بلوزداد.
انفجرت، أمس، حناجر أكثر من 20 ألف متفرج سطايفي بملعب 8 ماي فرحا، مباشرة بعد سماعهم بخبر نهاية مباراة أولمبي الشلف واتحاد العاصمة بتفوق المحليين، حيث ردد الأنصار عبارة ''شمبيوني.. شمبيوني''، فيما خرج اللاعبون الاحتياطيون رفقة الرئيس حمّار وكونوا دائرة في مضمار الملعب، احتفالا بالتتويج بلقب البطولة، مع تجاوب آلاف الأنصار.
وبعد إعلان الحكم زروقي نهاية المباراة بين وفاق سطيف وشباب قسنطينة انطلق الجميع لمعانقة اللاعبين، فيما أشعل الأنصار الألعاب النارية، كما قام اللاعبون بدورة شرفية حول الملعب، حيّوا من خلالها الجماهير العريضة. بعدها خرج الأنصار إلى مختلف شوارع مدينة سطيف بمن فيهم الأطفال والشيوخ، وتوجهوا مباشرة نحو ساحة عين الفوارة، أين احتفلوا مطولا بالتتويج، ورددوا الكثير من الشعارات الممجدة للفريق الذي تمكن من إحراز الثنائية الثانية في تاريخه، بعد تلك التي تم تحقيقها في نهاية موسم .1968  واستمرت الاحتفالات إلى حوالي منتصف ليلة أول أمس، أين واصلت مختلف أنواع المركبات تحركاتها في كل شوارع المدينة، محولة ليل سطيف الهادئ إلى ضجيج وصخب كبيرين، في الوقت الذي كان فيه الفريق يتناول مأدبة العشاء رفقة وزير الشباب والرياضة ووالي سطيف، وهو الحفل الذي شهد تسليم صكوك للاعبين بقيمة 100 مليون سنتيم تمثل منحة كأس الجمهورية.
وينتظر أن تنظم إدارة الوفاق حفلة مع الجماهير خلال الأيام القادمة، أين يرتقب أن يجوب اللاعبون على متن حافلة شارع 8 ماي 45 حاملين درع البطولة.
سطيف: زهير شارف
الخبر

0 التعليقات:

إرسال تعليق

((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت))