الاثنين، 23 سبتمبر، 2013

لاتغضب


لا تغضب
كل شيء في البلاد على ما يرام
قل ما شئت واحذر، أن تسيئ الى الحكّام
الوطن يسير إلى الهاوية  ببطئ
و المواطنون على الشواطئ في استجمام

 لا تغضب

عصرٌ  كثرت فيه القمم
واحتارت فيه الأمم
وانحطّت فيه القيّم
فلا أنفة  ولا عنفوان ولا شيّم

لا تغضب

عصر، تحوّل الذئب فيه الى راعي
والحرب والاحتلال  الى  مسيرة  سلام
انخدع الناس بالفتاوى  على الفضائيات
ولُقب المتظاهرون بالخوارج عن النظام

لا تغضب

 الأطفال لازالوا يلعبون في فراشهم
والغنم في الاسطبلات مع البقر نيّام
الحيوانات لم تعد تطيق الصّمت في وقتنا
ومثقفونا  زعموا أنّهم نخب ، فصاموا عن الكلام

لا تغضب

أعرف أنك فهمت مقصدي فتبسّم
واعلم ، أننا في عصر مسيلمة فلا تغضب
لكل بداية نهاية ، والسلام .
لاتغضب

نورالدين خبابه
23/09/20113

0 التعليقات:

إرسال تعليق

((من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت))